واحـة بشـتامى
السلام عليكم .. أنتم غير مشتركين فى المنتدى .. يسعدنا إنضمامكم إلينا .. مع تحيات إدارة منتدى " واحة بشتامى "

لماذا سرقونا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

لماذا سرقونا

مُساهمة من طرف د. محمد البقلى في الإثنين أبريل 25, 2011 12:02 pm

أعرف ان العنوان غريب و مستفذ كونه سؤال و كونه غير مبرر و لكن الاجابة للاسف مبكية و صادمة و دعونا نبدأ نقاش حول تلك السرقات التى تمت فى عهد النظام السابق فى البداية حين كنت انظر فى وجوه الناس و على تعبيراتهم عند مشاهدة الارقام المسروقة و التى حولها لصوص العصر الى الخارج كنت اجد من الدهشة و الغرابة ما يستفذنى انا شخصيا لسببين أولهما ان رد فعل الناس هو الصدمة و كأنهم لم يكونوا يتوقعوا من هؤلاء السرقة كأنهم كانوا يتعاملون معهم على انهم ملائكة و لم يكن السب و اللعن يصاحب سيرهم دائماو ثانى الاسباب هو الارقام التى دهش الناس منها و الحق انى أرى انهم لصوص متواضعون بل و طيبون فبعد عشرون او ثلاثون سنة فى الورازة تكون هذه هى المحصلةو قبل ان يهاجمنى احد فسأرد عليه برد بسيط و منطقى جدا و هو أن مناخ التسيب و الفوضى و السلبية الذى كان قائما فى الفترة الماضية على جميع المستويات كان يسمح بسرق و نهب أضعاف أضعاف ما سرق و هذه حقيقه اذ أننى لو كنت مكان أحدهم لسرقت أضعاف ما سرق و ادعيت البراءة و نظافة اليد أكثر منهم و ليكن سؤال القارئ العزيز (و أين الضمير؟)فليجب عليا القارئ هو أيضا هذا السؤال ليس لأنى لا أعرف الاجابة أو أنى اتضامن مع هؤلاء الملائكة الابرار لكن لأن الاجابة مخذية و صادمة و قل فى حقها ما تشاء و ليكن السؤال المنطقى من صنع هؤلاء و من صنع المناخ الذى سرقوا فيه و الاجابة نحن من صنعهم و وفر لهم مناخا مناسبا لينشروا فسادهم بل و أكثر من هذا اننا أفسدنا منهم من كان حسنا و زينا له فساده حتى استمرأ على الفساد و اعتبره الصواب و ما عاداه هو عين الخطأ.
نعم نحن من صنعهم و دعونا نكتشف فى شخوصنا عن امراضنا و ذلاتنا لأن هذا هو بداية الطريق للاصلاح و ليس فقط حبس الفاسدين و المفسدين و دعونا نبحث فى حياتنا اليومية عما ارتكبنا حتى لا نعود الى ما كنا عليه, ألم نتملق رؤسائنا فى العمل , ألم نسكت على اخطائهم و مخالفتهم بل و ان البعض زين لهم ما يصنعون و كأنه الصواب بعينه, كنا نرى المسئول يسرق أو يختلس و لا يحرك الموظف ساكنا فى موقعه و كأن الامر لا يعنيه و كأن هذا المسئول يعمل لحساب دولة أخرى غير التى ينتمى اليها الموظف , و كان أقصى ما يفعله موظف شريف ان يتخذ التدابير التى تحميه هو شخصيا أما اموال البلد فلا تعنيه هو الاخر . بل اننا زينا لهم سرقاتهم و مخالفاتهم و البعض منا ساعد و اشترك فى ذلك و الادهى ان من ساعد فى ذلك يقف الان على رأس مصلحته و يطالب بمحاسبة و ازالة الفاسدين, أليس هذا العجب العجاب؟. الحقيقه انه شارك فى صناعة الفساد فى مصر صغار الموظفين أكثر من كبارهم بكثير بل انهم أرسوا و أسسوا قاعدةلهذا الفساد استفاد منها كبار اللصوص. لقد كانت السلبية هى احدى سمات العصر البائد لدى كل أو معظم موظفى الدولة فلم يحدث ان يتقدم احد منهم بشكوى ضد رئيسه فى العمل اماخوفا منه و اما انه كان مشاركا بأى شكل معه فى الخطأ. بل ان الأخطر من ذلك ان بعض المصالح و المؤسسات الحكومية وضع لها انظمة تسمح بسرقة المال العام بل و تقننه. اننى اكاد اجزم بأنه لولا عموم الموظفين و صغارهم لما سرق هؤلاء المليارات انهم حتى لو رفضوا التوقيع على هذه المستندات لخشى الفاسدون من السرقة و لتوقفت السرقات, لكنهم تملقوهم و أطلقوا العنان لفسادهم بل و افسدوا من لم يكن فاسدا و عندما نجحت الثورة وقفا يهتفون بسقوطهم و هم من صنعهم ..ياللعجب..
ان الخطر الحقيقى القادم ليس فى المسئولين الفاسدين و لا اللصوص الكبار و انما يكمن داخل مكاتب هؤلاء الموظفين الذين اعتادوا على التملق و السلبية و تزيين الفاسد للمسئولين الكبار , ما لم يتغير هؤلاء أو يبعدوا عن دوائر الفساد فستعود مصر الى ما كانت عليه فى السابق. اننا لا نخشى وزراء أو مسئولين فاسدين بعد اليوم و لكن نخشى من موظفين سلبيين لايتحركون عند الحاجة و لا يهبون عند رؤية الفساد .
ان وزراء الصحة و الاسكان و السياحة و الزراعة و غيرهم لم يأمروا موظفيهم بالفساد بل زين لهم موظفيهم ذلك الفساد على أنه عين الوطنية و الاخلاص و لا يمنع أن يكون مع هذه الوطنية حفنة قليلة من الملايين للزمن!

_________________
dr: Mohammed Abdel Maaboud Elbakly
Assistant lecturer of Audiology and balace medicine
Otorhinolaryngology department. Al-Azhar university
avatar
د. محمد البقلى
مشرف
مشرف

عدد المساهمات : 45
النقاط : 2505
التقييم : 0
تاريخ التسجيل : 22/04/2011

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: لماذا سرقونا

مُساهمة من طرف محمود عبدالرحيم في الأربعاء أبريل 27, 2011 9:33 pm


كلمات تجعل الدم يفور .. بل يحترق .. و لكنها الحقيقة فى غالب الأمور .
دمت و قلمك النابض .
avatar
محمود عبدالرحيم
المدير العام
المدير العام

ذكر
عدد المساهمات : 114
النقاط : 2631
التقييم : 6
تاريخ التسجيل : 15/04/2011
العمر : 54

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://w-beshtamy.forumegypt.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى